تقاسيم باللغة العربية

مدرسة تقاسيم، اول مدرسة للعود في بريطانيا , أسسها ويشرف عليها  احمد مختار مننذ 2020

تقوم المدرسة على منهجٍ يتكون من ستةِ كتب باللغة الإنكليزية تشكل «منهج مختار لتدريس العود» ، وثلاثةِ كتب أخرى عن نظريات الموسيقى العربية وكتابٍ عن العزف الجَماعي وآخرَ عن الإيقاع العربي وآلاته جميع الكتب الفها المشرف مختار؛ وتتميز المدرسة بأنها تستخدم في تطبيق المنهج أسلوبًا أكاديميًّا وثقافيًّا يقوم به تحت إشرافي مدرسون من ذوي الخبرة والالتزام بالعمل الدقيق ولديهم أقصى درجات الحرص على الطلاب.

وضع المشرفون رؤية لتطوير تلك الكتب وما تضمه من مناهج بغرض توسيع الدورات التدريبية لتشمل مستويات ومواضيع مختلفة، فبالإضافة إلى العود وتدريس مراحله المتدرجة تُدرّس آلة الإيقاع ونظريات الموسيقى العربية كلٌّ على مرحلتين.

تخرّج في المدرسة خلال السنوات العشر الماضية عددٌ كبير من الطلاب ناهز 600 طالب كانت تضمهم ثلاث فصول في كل سنة. كل فصل في المدرسة يستمر ثلاثة أشهر، وهي على التوالي؛ من أيلول حتى كانون الأول، من كانون الثاني حتى آذار ومن نيسان حتى تموز.

أهم الصعوبات التي واجهتنا كانت عملية تسجيل المدرسة بطريقه رسمية والعثور على المكان المناسب وتأمين الدعم الإعلامي، لكننا استطعنا التغلب على ذلك منذ السنوات الأولى بدعم من الحكومة المحلية البريطانية وأصدقاء وأمناء المدرسة المحبين للثقافة العربية وموسيقاها من البريطانيين و العرب.

دورات العود والنظريات الموسيقية.

في هذه الصفوف يتم تعليم عزف المقامات على الآلة وتنمية المهارات التقنية اللازمة والزخارف على الأغاني التقليدية والتقاسيم وذلك كله على ستة مستويات: مبتدئ، فوق المبتدئ، متوسط، فوق المتوسط، متقدم، فوق المتقدم.

أما مادة نظرية الموسيقى فتتكون من مرحلتين؛ أولى وثانية، وهي مُعدّة للطلاب الذين لم يدرسوا الموسيقى ونظرياتها من قبل.

تتضمن الدورة التعليمية كيفية قراءة الإيقاعات والألحان وكتابتها وفهم أساسيات نظرية المقام وطرق التعرف على عليه في التدوين وفهم جميع العلامات والرموز الموسيقية.

من أنشطة المدرسة

اليوم المفتوح:

هو فرصةٌ للطلاب القدامى والجدد والمحتملين لمناقشة اهتماماتهم الموسيقية مع المدرّسين قبل بدء الدورات، ويتم خلاله عرض الوسائل النظرية والعملية في المدرسة بما في ذلك شرح طرق التدريس المستخدمة وطبيعة الدورات ومدى ملاءَمة الطالب للآلة الموسيقية المطلوبة.

ملتقى العود:

ملتقى شهري يضم كل الطلاب والضيوف المهتمين بالموسيقى العربية عمومًا والعود خصوصًا، ويشكل فرصة للطلاب المبتدئين للعزف أمامهم. كما يستضيف الملتقى بين الحين والآخر عازفين محترفين للتعرف على تجربتهم من قبل الطلاب.

 

 

الاستاذ أحمد مختار:

  • ولد في العراق ،درس في معهد الفنون الجميلة في بغداد، قسم الموسيقىآلة العود
  • اكمل دراسة الموسيقى في المعهد العالي للموسيقى في دمشق حيث أقام هناك وواصل دراسة العود
  • دبلوم عالٍ في تقنيات الموسيقى العالمية من جامعة لندن للموسيقى London College Of Music .
  • حاصل على شهادة الماجستير MMus( ماستر العود) جامعة لندن SOAS. درس في مركز الدراسات الشرقية بجامعة لندن University of London حيث يقيم.
  • الف 9 كتب عن الة العود ضمن سسلة منهج مختار لتعلم الة العود متوفر في اغلب الشركات و المكتبات و المواقع في اوربا.
  • حصل من إتحاد الموسيقيين البريطانيين MU على جائزة أفضل عازف ومؤلف لعمل موسيقي غير غربي لعام 1999.
  • أختير مع 16 موسيقياً من العالم لإصدار إسطوانة موسيقية لحساب الامم المتحدة UN .صدرت له حتى الآن 6 مجموعات موسيقيةعن شركة ARC العالمية وهي: تجوالكلمات /إيقاعات بغداد / الطريق الى بغداد، اصابع بابلية، رؤى من العراق
  • قدم امسيات على العود المنفرد في مدن عديدة من العالم منها:  بيروت ، دمشق، ابو ظبي،تونس، الجزائر، الخرطوم، عمان، القاهر،استنبول باريس ، لندن، نيويورك ، بوسطن، وارشو، جنيف، أستوكهولم ، امستردام، فينا،كوبنهايكن،روما ، مدريد.

 

 ربى حلاوي : مدرسة عود

أكاديمية عراقية، ولدت في الشارقة، الإمارات العربية المتحدة ، بدأت اهتماماتها في استكشاف العديد من الممارسات الفنية والثقافية في سن مبكرة جدًا وكانت تستمع إلى الموسيقى العربية القديمة.

حين بلغت عامها العشرين الجامعي قررت أن تتعلم العزف الموسيقى التي أحبتها وعلى الة العود. في عام 2015 و أثناء التدريس في لندن، أصبحت ربى طالبة في مدرسة تقسيم للموسيقى حيث بدأت في تطوير مهاراتها تحت إشراف ماستر العود أحمد مختار. منذ ذلك الحين أصبحت دراسة العود وسيلة للتواصل مع الوطن الذي لم تشهده من قبل.

بصفتها معلمة ولديها 9 سنوات من الخبرة المهنية في التدريس فهي تشجع استكشاف الموسيقى والممارسات الفنية للثقافات المختلفة وقد تم ذلك بهدف تعزيز التواصل بين الثقافات المختلفة. بصفتها معلمة موسيقى أصبحت الآن قادرة على مشاركة تراثها الموسيقي الخاص مع الطلاب 

المؤهلات الأكاديمية:

ماجستير – دراسات ثقافية SOAS  لندن 2017

معلمة ابتدائي في مداس بريطانيا حصلت على . B.Ed. جامعة غرب أونتاريو ، كندا ، 2011

وعلى درجة البكالوريوس – الدراسات الثقافية للفنون الجميلة ، جامعة يورك ، تورنتو ، 2006

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *